آبل تعتزم إيقاف إنتاج أجهزة آيبود Ipod بشكل رسمي

إنهاء جهاز أيبود ipod من طرف شركة آبل العالمية

في خبر تداولته عدد من الصحف و المجلات الإلكترونية الأجنبية ، إعلان شركة آبل apple عن رغبتها في إنهاء أحد منتجاتها المعروفة و الشائعة بين أوساط الشباب و عشاق الموسيقى و الملتيميديا ، و هو جهازها المعروف آيبود بنوعيه IPod nano و IPod shuffle ، و يأتي هذا الخبر متزامنا مع عملية سحب المنتجين من المتجر الرسمي للشركة قبل أيام ،  مع إبقائها لنموذج واحد فقط من منتجات أيبود و هو IPod Touch بسعر لا يقل عن 199 دولار أمريكي .

و قد صدر هذا المنتج لأول مرة سنة 2001 ، حيث تم كشف النقاب عنه لأول مرة خلال هذه السنة ، و لقي بذلك نجاحا و انتشارا عظيمين منذ ذلك الحين مما عزز مكانة الشركة أكثر فأكثر ، تحت رئاسة المدير النفيذي السابق لشركة آبل و أحد مؤسسيها المعروفين ستيف جوبز Steve Jobs .

و قد بدأت الشركة عملية إنهائها لهذا المنتج سنة 2014 ، حيث كانت أولى خطواتها نحو هذا الأمر مباشرة بعد إعلانها بشكل رسمي عن إيقاف و إنهاء أجهزة آيبود كلاسيك IPod Classic، مولية جل اهتماماتها لصناعة أجهزة أخرى ذات تنافسية أكبر في السوق و الساحة الإلكترونية ، كهاتفها أيفون و أجهزة الآيباد و غير ذلك من منتجاتها المعروفة .

شاهد أيضا : أحصل على شواهد معتمدة في مجال التسويق eMarketing مجانا مع هذه المواقع 

و تشير بعض التقارير إلى أن شركة آبل تمكنت من بيع ما يقارب 2 مليون و نصف جهاز أيبود خلال سنة 2014 فقط ، و هذا الرقم اعتبرته قليلا جدا مقارنة بمبيعات جهاز أيفون الذي بلغت أكثر من 38 مليون جهاز خلال نفس الفترة ، و تشير تحليلات أخرى إلى أن الشركة تمكنت من بيع أزيد من مليون جهاز أيبود خلال الربع الأول من هذا العام الجاري 2017 بينما تمكنت من بيع أزيد من 40 مليون هاتف أيفون خلال نفس الفترة المذكورة ، مما جعل الشركة تقرر إنهاء الجهاز بشكل رسمي و إزاحته نهائيا من متاجرها الخاصة

 

مواضيع أخرى

أترك لنا تعليقا